رياضة

“متعة بلا حدود.. ويوم للعائلة بطريقة مختلفة”.. مؤتمر إطلاق بطولة أقوى رجل وامرأة في سورية

و الإعلان عن جائزة أفضل مقال وأفضل تغطية إعلامية

ريما خيربك/ دمشق

” متعة بلا حدود.. ويوم للعائلة بطريقة مختلفة”، بهذه الكلمات افتتح المؤتمر الصحفي لإطلاق بطولة “أقوى رجل وامرأة في سورية”، كأحد فعاليات “مهرجان الصيف” المقام في مدينة الأسد الرياضية بمحافظة اللاذقية في الفترة ما بين 15 آب و1 أيلول 2018.

البطولة التي تبدأ بتاريخ 23 آب 2018، تعتبر الأولى من نوعها في سورية، وتسعى إلى استقطاب جميع المواهب الرياضية، في هذا المجال، وتقدّم كافة التسهيلات التي تمنح هذه البطولة فرصة العبور لتمكينها أن تكون حدثاً دورياً يقام في كل عام.

أي شخص يجد في نفسه موهبة بإمكانه المشاركة

سمير اسماعيل رئيس اتحاد بناء الأجسام والقوة البدنية، أشار خلال المؤتمر الصحفي إلى تخفيض مواصفات ألعاب القوى حتى يتمكن المشاركون من المنافسة، وضرب مثالا أن لعبة قلب الدولاب في المنافسات العالمية يكون وزن الدولاب فيها أكثر من ٣٥٠ كغ، أما وزنه في البطولة الحالية لا يتجاوز ٢٠٠كغ .

كما أشار الأستاذ منار هيكل عضو اللجنة الفنية في البطولة إلى أن عدم توفر الأندية التي تمكن المشارك في البطولة من التمرن على الألعاب قد أخذ بعين الاعتبار، لجهة تجهيز الألعاب أو كفاءة المشاركين، فأي شخص يجد في نفسه موهبة ربانية أو قوة خارقة بإمكانه المشاركة.

أما الأستاذ منار البذرة رئيس اتحاد الكيك بوكسينغ، فأوضح أن البطولة المفتوحة للكيك بوكسينغ هي عنوان عريض لعدد من الألعاب، وأن حجم المشاركة سيكون كبيرا، فهذه البطولة هي دعوة لجميع محبي الفنون القتالية.

أعطني خبزا وحنانا..

وعد الدكتور ماجد الركبي المدير العام للحدث ككل، أن تكون الجوائز المقدمة في البطولة تشكل نقلة نوعية نسبة للجوائز المقدمة في البطولات المحلية، كما أنه يرى أن البطولة بإمكانها أن تقدم فرصة الظهور للمشاركين، وطرح على سبيل المثال أن تتعاقد الشركات الراعية مع أحد الأبطال لتصوير إعلان أو ما شابه، كما أن المتسابق قد يحظى بفرصة التأهل للمشاركة في البطولات الدولية، خاصة وأن بطولة أقوى رجل وامرأة رياضة عالمية جماهيرية وتتمتع بشعبية كبيرة.

البطولة التي تنطلق في ٢٣آب من أرض المدينة الرياضية بمحافظة اللاذقية، ستشهد حفل افتتاح يتضمن عروض خوارق (سحب سيارة_سحب باص)، وألعاب نارية، وغيرها من الأنشطة الترفيهية، وسيحصل جميع المشاركين على شهادات مشاركة، كما يحصل الفائزون بالمراكز الثلاثة الأولى عن كل فئة من الرجال والنساء، على ميداليات وجوائز نقدية، – وتنقسم مراحل البطولة إلى ثلاثة، الأولى تتألف من لعبتي قلب الدولاب وسحب السيارة، أما المرحلة الثانية تضم لعبتي تقبين السيارة ومشية المزارع، أما المرحلة الثالثة فهي رفع صخرة أطلس وضغط الفايكينج، لتنتهي البطولة بتتويج ثلاثة فائزين أوائل عن فئة وزن +٩٠ للرجال و-٩٠ ، وفئة +٧٠و -٧٠ للنساء.

المشارك يوقع تعهداً باللعب على مسؤوليته

وفي معرض الرد على أحد تساؤلات الصحفيين، حول التأمين الصحي للمشاركين في البطولة في حال وقوع إصابات، أجاب الركبي أن المشارك يوقع تعهدا بأنه يلعب في البطولة على مسؤوليته، لكن بالرغم من ذلك قامت شركة أوتار المنظمة، بالتنسيق مع وزارة الصحة والهلال الأحمر، لتقديم الإسعافات الأولية اللازمة، إضافة للتأمين على ٢٥إصابة يوميا ضمن أيام البطولة، لتغطية جزء من التكاليف في حالة الإصابات الخطرة، وأضاف أن هناك محاولات مع إحدى شركات التأمين للحصول على تأمين صحي للفائزين.

دعوة للمستثمرين.. الاستثمار الرياضي ذو أبعاد متعددة 

كما تحدث الدكتور ماجد الركبي عن الصعوبات التي واجهت تنظيم البطولة، كتأهيل المدينة الرياضية التي كانت مركزا لايواء للمهجرين، وأنه على الرغم من التسهيلات المقدمة من قبل الاتحاد الرياضي العام، ووزارتي السياحة والإعلام، إلا أن البطولة ضخمة وتحتاج لمزيد من الدعم، من قبل القطاعين العام والخاص، ودعى الركبي المستثمرين المحليين، للاستثمار في هكذا فعاليات رياضية، لأنه استثمار ذو أبعاد متعددة، منها الإجتماعي والاقتصادي والرياضي، واصفا إياه بالاستثمار الرابح.

وقفة مع بعض رعاة البطولة

علي الزند، مالك شركة “Body4” للألبسة الرياضية

أحد جهات الرعاية شركة “Body4” للألبسة الرياضية، وكان لنا وقفة مع مالكها، السيد علي الزند: الذي أوضح أنه توجه  للرعاية لأن الحدث الرياضي هو للمرة الأولى يقام في سورية، فقامت شركة “Body4” بتشجيعه من خلال تقديم الألبسة للرياضيين المشاركين والحكام واللجنة الإدارية للمهرجان، إضافة للمشاركة في مهرجان الصيف، بالنقاط البيعية التي تتضمن حسومات للزوار يمكنهم الاستفادة منها خلال أيام المهرجان.

 

“معتز الخولي” مدير تنفيذي وشريك في شركة كولومبوس

 

وكان لنا وقفة أخرى معالأستاذ معتز الخولي ممثل شركة “كولومبوس” راعي الضيافة الحصري في البطولة، والذي أكد أنّ رعاية الشركة للحدث جاءت من باب المسؤولية الاجتماعية، منوهاً إلى أهمية مشاركة جرحى الجيش في هذه البطولة، وقال: ” الفعاليات الترفيهية والرياضية الداخلة في الحدث ككل، ستخلق حالة من الترفيه يحتاجها الإنسان السوري، بعد أن أنهى مرحلة متعبة خلال سنوات الأزمة”، وستقدم كولومبوس كافة المشروبات خلال “بطولة أقوى رجل وامرأة في سورية”، إضافة لمشاركتها في “مهرجان الصيف” بعدد من النقاط البيعية، كي يتمكن المستهلك من التعرف على جميع منتجات كولومبوس من مشروبات القهوة بأنواعها، والمشروبات الباردة، خاصة وأنّ الشركة تأخرت في الدخول إلى سوق محافظة اللاذقية، بحسب الخولي، ويجد في المهرجان فرصة للتعريف بالمنتج في الساحل السوري.

جائزة أفضل مقال وأفضل تغطية إعلامية

وتم الإعلان خلال المؤتمر الصحفي لإطلاق بطولة أقوى رجل وامرأة في سورية، عن جائزة أفضل مقال وأفضل تغطية إعلامية للبطولة، ما يفتح الباب عريضا أمام المواهب الصحفية السورية في مختلف المؤسسات الإعلامية، للتنافس والإضاءة على جوانب البطولة ككل.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق