العالم العربي

السعودية تشتري “القبة الحديدية” من إسرائيل.. وموعد وصولها نهاية العام

في إطار التقارب المستمر بين السعودية وإسرائيل خلال الشهور الأخيرة، كشفت مصادر دبلوماسية أن الرياض اشترت منظومة “القبة الحديدية” الدفاعية العسكرية من “إسرائيل”.

وبحسب مراقبين ومحللين، السعودية لا تريد فقط تقارباً سياسياً أو توافقاً على مصطلح “العدو المشترك” مع دولة الاحتلال، بل تسعى لأن يصل هذا التقارب إلى حدود المناطق العسكرية، وتبادل الخبرات وشراء الأسلحة الثقيلة والمتطورة من “إسرائيل” وبشكل علني، كالصفقات التي تنفذها دولة الإمارات.

وتعيش العلاقات السعودية الإسرائيلية أفضل أيامها عبر التاريخ؛ إذ أعرب رئيس أركان جيش الاحتلال الإسرائيلي، الجنرال غادي إيزينكوت، في مقابلة مع صحيفة “إيلاف” السعودية، ومقرّها بريطانيا، عن استعداد “إسرائيل” لتبادل المعلومات الاستخباراتيّة مع الجانب السعودي بهدف التصدّي لنفوذ إيران.

كذلك كشف مسؤول سابق بارز في جيش الاحتلال الإسرائيلي، بتصريح له في لندن، عن اجتماعين عقدهما مؤخراً مع أميرين سعوديَّيْن بارزين، وأنهما أكَّدا له “أنتم لستم أعداء لنا بعد الآن”، في إشارة إلى “إسرائيل”.

وبينت مصادر أن السعودية سعت خلال الفترة الأخيرة إلى شراء منظومة القبة الحديدية الإسرائيلية المضادة للصواريخ، وأنها أقنعت الجانب الإسرائيلي ببيعها عبر وساطة قوية بذلتها الولايات المتحدة الأمريكية، خلال اللقاءات الثلاثية السرية التي جرت في واشنطن.

وتقول المصادر أنّ “السعودية ستدفع مقابل إنجاز  صفقة القبة الحديدية مبالغ مالية كبيرة تتجاوز عشرات الملايين من الدولارات، وهناك تعهدات سيتم توقيعها عبر الوسيط الأمريكي بأن لا تشكل هذه المنظومة أي خطراً على أمن إسرائيل وحلفائها في المنطقة على المديين القريب أو البعيد”.

وأوضحت “أن الصفقة من المحتمل أن تدخل طور التنفيذ خلال شهر كانون الأول/ ديسمبر أي نهاية العام الجاري، وستصل إلى الرياض أول منظومة للقبة الحديدية وسيتم وضعها على حدودها مع دولة اليمن، بسبب كثافة الصواريخ التي تسقط عليها من قبل جماعة الحوثيين هناك، بحسب ما أبلغته الرياض للجانب الإسرائيلي والوسيط الأمريكي”.على حد تعبير المصادر.

المصدر: الخليج أونلاين

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق