صحة

تنفيذ جراحة قلبية نوعية.. بكوادر وطنية 100%

تمكن فريق طبي وطني في مستشفى جراحة القلب الجامعي بدمشق من إجراء عملية ناجحة تعتبر الأولى من نوعها على مستوى البلاد، وذلك بأن تم تبديل “صمام تاجي” عن طريق التنظير دون إجراء أي فتح للصدر، وإنما عن طريق شق جانبي، مع تجنب الدخول في الجراحة وفتح الصدر كما يحدث في الكثير من العمليات.

بيّن مدير عام مستشفى جراحة القلب الجامعي بدمشق حسام خضر أن الكوادر الوطنية أثبتت تميزاً كبيراً رغم الظروف في إجراء العمليات النوعية، وإثبات كفاءتها وقدرتها وتميزها الطبي.

وأوضح خضر أن العملية استغرقت 3 ساعات لسيدة في عمرة الـ48 عاماً، موضحاً أن العملية أجريت بالتنظير دون إجراء جراحة، مؤكداً أن نسبة الخطورة أقل في مثل هذا النوع من العمليات التي تتطلب الدقة والخبرة الكافية والإمكانات لإجرائها، منوهاً أن المريضة حالياً تحت المراقبة ليصار إلى تخريجها بعد عدة أيام.

المصدر: دمشق الآن

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق