رياضة

هل سيكون منتخب سوريا في ورطة أمام الأردن حقاً؟

قال المدرب نزار محروس، إن منتخبنا سيكون في ورطة عندما يواجه الأردن، غدا الخميس، في الجولة الثانية من بطولة كأس آسيا التي تستضيفها الإمارات.
وكان المنتخب السوري، تعادل سلبيا مع فلسطين، فيما يتصدر الأردن المجموعة، بعد فوزه على أستراليا بهدف وحيد.
وأضاف محروس في تصريحات إذاعية، أن “المنتخب السوري خسر نقطتين مهمتين أمام فلسطين بقراءة غير موفقة من المدرب الألماني بيرند ستينج الذي كان يجب على جهازه المساعد أن يراجعه في التشكيلة الأساسية وفي تبديلاته الخاطئة”.
وتابع محروس: “كان هناك هالة إعلامية كبيرة، وجمهور سوريا توج المنتخب باللقب قبل أن تبدأ البطولة، والتصريحات رفعت سقف الطموحات، وتناسى الجميع أن كل الفرق استعدت وأن هناك منتخبات لها تاريخها وإنجازاتها. منتخب فلسطين احترم منتخبنا فلعب بواقعية وبروح قتالية”.
وواصل “على المستوى الفني مباراة فلسطين كانت دون الطموح، الجهاز الفني أقرب لتشخيص الواقع، ولكن التشكيلة كانت مفاجئة وأوراقنا باتت مكشوفة”.
وأردف: “منتخب فلسطين لا يملك لاعبين سريعين، فاعتمد على التكتل الدفاعي. التشكيلة لم تخدم الهدف من المباراة، الحلول كانت غائبة، نمتلك ظهيرين جيدين ولكن لم يظهرا بالمستوى المتوقع مع تأخر محمد عثمان بالدخول”.
وأكد “هناك أكثر من علامة استفهام حول التبديلات، والمنتخب السوري يدخل مباراة الأردن وهو في ورطة خاصة بعد فوز النشامى على أستراليا”.
وأكمل محروس: “من المتوقع أن نواجه الأردن بكثافة هجومية، ولكن علينا الحذر من المرتدات. الأردن يملك خط هجوم مميز يجيد الاختراق، وهم مهاريون وملتزمون ومنضبطون”.
وختم “يجب على ستينج مشاهدة مباراة أستراليا والأردن أكثر من مرة، هناك أخطاء في الدفاع الأردني يجب أن نستغلها”.

المصدر : كوورة

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق