اقتصاد

لهذه الأسباب.. لا يوجد خمسين معدنية في الأسواق

نفى مصدر  في مصرف سوريا المركزي ما يشاع عن سحب فئة الـ 50 من السوق مؤكداً استمرار الضخ في السوق منذ تاريخ نهاية العام الفائت، وكشف أنّ الشح بهذه الفئة سببه استبدال جزء كبير من العملة الورقية التالفة لكونها أكثر تداولا بين المواطنين.

وأضاف ان الـ 50 ليرة فئة صغيرة لها سياق تنفيذي معيّن لتواجدها بشكل كامل، وهذا يستغرق القليل من الوقت حتى يتم تداوله على كافة القطاعات وبذلك تصل ليد المواطن بنسب كافية، مبيناً ان مدة الطرح يقررها المصرف حسب حاجة السوق.

وأكد المصدر أن مصرف سوريا المركزي يتابع ضخ العملة المعدنية من فئة الـ 50 ليرة، إضافة لتداول الإصدارات القديمة للأوراق النقدية من ذات الفئة.

ولم يوضح المصدر حجم الكميات التي تم سكها من فئة الخمسين المعدنية أو قيمتها الإجمالية.

وكان مصدر في فرع المركزي بمحافظة اللاذقية بين أن الفرع يعاني نقصاُ شديدا في فئة الخمسين ليرة الجديدة، وأن موظفي الفرع قد تسلموا كمية من فئة الخمسين لا تتجاوز قيمتها الألفي ليرة لكل موظف.

وأضاف المصدر بأن مسؤول الخزينة في الفرع أرجع السبب لنقص في الإمداد من قبل المركزي بدمشق دون أن يقدم توضيحات عن سبب هذا النقص.

المصدر: هاشتاغ سوريا

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق