أخبار سوريةمحليات

صيوح يطالب اليونيسيف بالاضطلاع بدورها لإنقاذ أبناء الحسكة من جراء ممارسات المحتلين الأميركي والتركي

طالب محافظ الحسكة الدكتور لؤي صيوح منظمة اليونيسيف بالاضطلاع بدورها الإنساني بشكل كامل مع بقية المنظمات، لإيجاد حلٍّ جذري دائم ينقذ أبناء المحافظة من مخاطر العطش والجهل والمرض.

مبيناً خلال استقباله اليوم ممثل منظمة اليونيسيف في سورية بو فيكتور نيلوند والوفد المرافق له أن إيجاد هذا الحل ممكن من خلال السعي بكل الوسائل المتاحة للضغط على المحتلين الأميركي والتركي لتحييد قطاعات التربية والصحة والمياه عن النزاعات السياسية والمسلحة، وذلك لإعادة تزويد أبناء المحافظة بمياه الشرب وإعادة المدارس والمستشفيات إلى وضعها الطبيعي تحت إدارة الدولة السورية.

وشدد صيوح على ضرورة الاستمرار بدعم الجهود الحكومية بتقديم الحلول الإسعافية والمؤقتة ريثما يتم تحقيق الحل الدائم من أجل تخفيف معاناة أهالي المحافظة، من خلال زيادة الدعم التقني اللازم للقطاعات الحيوية فيها.

لافتاً إلى ضرورة الاستمرار ببرنامج توزيع المياه بالصهاريج وزيادة الكميات المنقولة وعدد الخزانات، ودراسة إمكانية تزويد مؤسسة المياه بمحطات تحلية مياه ذات استطاعات مناسبة. ودعم استكمال صيانة محطة مياه عللوك، مع الاستمرار بتزويد المؤسسة بالكميات اللازمة من مواد تعقيم المياه.

وأشار المحافظ إلى ضرورة الاستمرار بدعم حملات التلقيح والمركز الطبي المحدث، وتأمين حواضن أطفال ولاسيما الخاصة باليرقان. إلى جانب الاستمرار بتجربة الغرف الصفية مسبقة الصنع في المدارس.

من جانبه أكد ممثل اليونيسيف أن ما تمت مناقشته في هذا الاجتماع سيكون محط اهتمام من قبل المنظمة، وستعمل على تلبية الطلبات التي تم تقديمها وخاصة في مجالات التربية والصحة والمياه، بالتعاون مع المؤسسات ذات العلاقة في المحافظة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى