العالم العربي

قيادة الجيش اللبناني تدعو إلى سلمية التظاهر وعدم المس بالاستقرار العام

جددت قيادة الجيش اللبناني دعوتها المحتجين والمتظاهرين إلى سلمية التحرك وعدم القيام بكل ما من شأنه أن يمس بالسلم الأهلي وذلك إثر إصابة أربعة أشخاص في عملية إطلاق نار أثناء تظاهرات احتجاجية على تردي الأوضاع المعيشية في لبنان.
ونقلت الوكالة الوطنية للإعلام عن قيادة الجيش قولها في بيان إن أشكالاً وقع مساء اليوم بين عدد من المحتجين في منطقة عائشة بكار في بيروت أدى إلى إطلاق نار وإصابة أربعة أشخاص بجروح نقلوا على إثرها إلى المستشفيات للمعالجة وعلى الفور تدخلت قوة من الجيش وعمدت إلى ضبط الوضع وإعادة الأمور إلى طبيعتها وملاحقة مطلقي النار لتوقيفهم.
وقام محتجون بقطع طريق علماً الشعب”الناقورة كما حاول بعض المحتجين إغلاق المسلك الغربي لأوتوستراد زوق مصبح في ضاحية بيروت الشرقية وسط انتشار لوحدات الجيش كما تجمع محتجون وسط الطريق عند تقاطع إيليا في صيدا احتجاجاً على الارتفاع الجنوني للأسعار وتردي الأوضاع الاقتصادية.
وأفادت غرفة التحكم المروري في قوى الأمن الداخلي اللبناني بأن طرقات جديتا العالي”تعلبايا”وساحة شتورا في البقاع مقطوعة.
وبالتزامن قطع سائقو السيارات العمومية مسارب التقاطع الأربعة في صيدا بسياراتهم احتجاجا على ارتفاع سعر المحروقات وسط انتشار لعناصر الجيش.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى