منوعات

جزيرة مهجورة .. والمفاجيء عدد سكانها

أدت التغييرات الديموغرافية وانخفاض معدل الخصوبة، إلى وجود ثلاثة أطفال فقط فوق جزيرة نوكدو، في كوريا الجنوبية، التي يصل عدد سكانها البالغين إلى 100 فقط، وكانت النتيجة إلى أن تفاصيل حياة الصغار اختلف كليًا عن الحياة العادية لأقرانهم.
فقد أظهرت بيانات هيئة الإحصاء الكورية أن معدل الخصوبة في البلاد انخفض إلى 0.84 فقط في عام 2020 مقارنة بـ 4.5 في عام 1970.
في خضم النهضة الاقتصادية التي شهدتها البلاد منذ السبعينيات، بدأت حملات تنظيم الأسرة، حيز التنفيذ في السبعينيات والثمانينيات.
بعد عقود من التحضر الوطني، وحملة طويلة لتحديد النسل، أغلقت مدرسة نوكدو لعدم وجود أطفال عام 2006.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى