أخبار العالم

منظمة دولية تدعو واشنطن وبروكسل إلى موقف صارم بحق انتهاكات أردوغان

دعت منظمة هيومن رايتس ووتش الحقوقية الدولية كلاً من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي إلى اتخاذ موقف صارم تجاه الانتهاكات التي تشهدها تركيا على مختلف الصعد منذ نحو عشر سنوات تحت حكم رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان.
واتهمت المنظمة في بيان لها نقلت صحيفة زمان التركية مقتطفات منه رئيس النظام التركي بارتكاب “انتهاكات غير مسبوقة” في مجال حقوق الإنسان وتقويض المعايير الديمقراطية في بلاده ودعت المجلس الأوروبي إلى التحدث علناً عن هذا التدهور.
وأضافت المنظمة إن على المجلس أن يوضح أن أجندة إيجابية اقترحها الاتحاد الأوروبي مع تركيا لإنهاء الهجوم على شخصيات المعارضة وإحراز تقدم ملموس في دعم حقوق الإنسان.
وأشارت المنظمة غير الحكومية إلى الحملة الشرسة التي تشهدها تركيا على الديمقراطية في ظل حكم أردوغان لمدة 18 عاماً لافتة إلى انسحابها من اتفاقية اسطنبول لحقوق المرأة وتابع بيان المنظمة أن أردوغان على استعداد لاستخدام الاتفاقية كذريعة للترويج لخطاب سياسي مثير للانقسام يقوض حقوق المرأة باسم ما يسمى بـ “القيم العائلية”.
وقالت المنظمة إن “أردوغان حريص على التمسك بالسلطة مهما كلفه الأمر” مشيرة إلى أن “أي مؤسسة أو جزء من المجتمع يقف في طريق جهوده واسعة النطاق لإعادة تشكيل المجتمع التركي هو هدف محتمل”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى