العالم العربي

مسؤول يمني ينتقد الصمت الأممي على خروقات العدوان السعودي المستمرة

حمل وكيل محافظة الحديدة اليمنية علي قشر بشدة اليوم الأمم المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية مسؤولية خروقات العدوان السعودي المستمرة لاتفاق وقف إطلاق النار بالمحافظة.
وقال قشر في تصريح نقله موقع المسيرة نت إن نيران قوى العدوان السعودي تستهدف باستمرار مختلف المناطق السكنية بالحديدة وإن خرق وقف إطلاق النار مستمر مشيرا إلى أن مسؤولي المحافظة اطلعوا فريق الأمم الخاص باليمن على مواقع مدنية استهدفتها نيران قوى العدوان السعودي.
ونبه المسؤول اليمني إلى تحركات عسكرية تقوم بها قوى العدوان ومرتزقته في منطقة المخا حيث يتم نقل تعزيزات عسكرية إليها مشيرا إلى استعداد المحافظة لمواجهة أي اعتداء على الحديدة.
وأكد وكيل محافظة الحديدة اليمنية أن إدخال المشتقات النفطية يشكل بندا من بنود اتفاق السويد لوقف إطلاق النار في الحديدة إلا أن قوى العدوان تحاول استخدامه كورقة ضغط على الشعب اليمني.
وكانت الأطراف اليمنية توصلت خلال محادثاتها بالسويد في الثالث عشر من كانون الأول 2018 إلى اتفاق وقف إطلاق النار بمحافظة الحديدة وتفاهمات بشأن مدينة تعز إلا أن قوى العدوان السعودي ومرتزقته يواصلون خرق هذا الاتفاق.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى