أخبار العالم

لافروف يحذر واشنطن من الحديث مع روسيا من موقع القوة

حذر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الولايات المتحدة من الحديث مع روسيا من موقع القوة مشيراً إلى أن بلاده سترد على الخطوات غير الودية “بشدة وحزم”.
وقال لافروف في تصريح لصحيفة راكيات ميرديكا الإندونيسية تعليقاً على قمة الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والأمريكي جو بايدن في جنيف وفق ما أورد موقع روسيا اليوم إن “محاولات مخاطبتنا من موقع القوة محكوم عليها بالفشل أصلاً ونحن سنرد على الخطوات غير الودية بشدة وحزم” مشيراً إلى أنه في أعقاب تلك القمة عاد المسؤولون الأمريكيون إلى الخطاب السابق وطرح المطالب على روسيا وإطلاق تهديدات جديدة بالضغط عليها.
وأضاف لافروف: نرى أن القمة الروسية الأمريكية جرت في جو صريح وعملي وتسنى لنا بحث الوضع في الشؤون الثنائية وتبادل الأفكار حول قضايا الأمن الاستراتيجي والرقابة على الأسلحة والنزاعات الإقليمية لافتاً إلى أن الجانبين تحدثا عن مواقفهما المبدئية وأظهر كل منهما الرغبة في فهم الطرف الآخر.
وأشار لافروف إلى أن النتيجة الرئيسية للقمة يمكن اعتبارها “خطوة ولو صغيرة إلى الأمام” نحو استعادة العلاقات الطبيعية بين روسيا وأمريكا والتي لا يمكن أن تكون دون الاحترام المتبادل ومراعاة الطرف مصالح الطرف الآخر موضحاً أن الرئيس الروسي أكد بوضوح أن تحقيق النتائج على كل الاتجاهات ممكن فقط عبر توازن في المصالح مقبول للجميع وعلى أساس من التكافؤ.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى