أخبار سوريةعسكري

المجموعات الإرهابية في درعا تواصل إجرامها والأهالي يدعون لإنهاء الوضع الشاذ

تواصل بقايا المجموعات الإرهابية المنتشرة في درعا البلد وبعض مناطق الريف الغربي جرائمها بحق الأهالي إضافة إلى استهداف بعض نقاط الجيش العربي السوري في الوقت الذي تسعى الدولة والجيش لمعالجة الوضع وتوطيد الأمن والاستقرار وحماية الأهالي عبر الحوار ومختلف الوسائل لتجنيب الأهالي أي ضرر.
وبعد محاولات عديدة من قبل الدولة لمعالجة الأوضاع في بعض مناطق محافظة درعا عبر الحوار خصوصاً في منطقة درعا البلد تواصل بعض الجماعات الإرهابية مهاجمة حافلات لنقل المدنيين وبعض حواجز الجيش في محاولة لإفشال أي جهود تقود إلى تسوية تعيد الأمن والاستقرار إلى ربوع المحافظة وذلك في تزامن مفضوح مع تصريحات لمشغلي الإرهابيين في باريس ولندن حول حقيقة الوضع في المدينة.
وزارة الخارجية والمغتربين أدانت بشدة حملات التحريض والنفاق التي قامت بها الحكومة البريطانية والاتحاد الأوروبي وفرنسا بخصوص الأوضاع في محافظة درعا والتي تهدف لرفع الضغط عن الإرهابيين هناك وتشكل بمثابة أمر عمليات لتلك الجماعات لإفشال جهود الحوار أو الوصول إلى تسوية تحفظ دماء المدنيين وأمنهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى