أخبار العالم

شويغو: وقوع كميات كبيرة من الأسلحة في أيدي (طالبان) أهم تهديد

أكد وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو أن وقوع كميات كبيرة من الأسلحة في أيدي مسلحي حركة “طالبان” جراء التطورات الأخيرة في أفغانستان يشكل أهم تهديد.
ونقل موقع روسيا اليوم عن شويغو قوله اليوم إن التهديد الأول والأهم يتمثل في وقوع كميات هائلة من الأسلحة في أيدي مسلحي حركة طالبان مشيراً إلى أن تلك الأسلحة تشمل أكثر من 100 قطعة من منظومات الدفاع الجوي المحمولة وهذا الأمر لا يمكن أن يسيطر عليه أحد.
وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أكد في الـ17 من الشهر الجاري أن طريقة انسحاب حلف شمال الأطلسى “الناتو” وخاصة الولايات المتحدة الأمريكية من أفغانستان أدت إلى انهيار الوضع في هذا البلد الذي تسارعت تطورات الأحداث فيه مع دخول حركة طالبان العاصمة كابول وسيطرتها على معظم المؤسسات الحكومية ومحاولة عشرات الجنود الأفغان الفرار إلى الدول المجاورة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى