أخبار العالم

الآلاف من عناصر الاستخبارات الأمريكية مهددون بالفصل

أعرب مشرعون في الكونغرس الأمريكي عن مخاوفهم من أن الآلاف من عناصر أجهزة الاستخبارات الأمريكية يواجهون الفصل بسبب رفضهم الامتثال لقرار الإدارة الامريكية بشأن ضرورة التطعيم ضد فيروس كورونا.
ونقلت أسوشييتد برس عن كريس ستيوارت النائب الجمهوري عضو لجنة الاستخبارات بمجلس النواب قوله إن “20 بالمئة على الأقل من الكوادر في أجهزة الاستخبارات الأمريكية لم يتلقوا اللقاح حتى أواخر الشهر الماضي”، مشيرا إلى أن هذه النسبة تبلغ 40 بالمئة في عدد من أجهزة الاستخبارات البالغ عددها 18 وكالة.
واعتبر ستيوارت أن هذا القرار قد يؤثر على “الأمن القومي” حيث يفقد الوكالات الرئيسية المسؤولية عنه جزءاً من كوادرها ولا سيما صعوبة استبدال عناصر الاستخبارات بسبب العمل المتخصص للغاية الذي يؤدونه وصعوبات إكمال فحوصات التصريح الأمني.
يأتي ذلك على خلفية اقتراب الموعد المحدد ضمن القرار الذي وقعته إدارة الرئيس الامريكي جو بايدن حول ضرورة تطعيم موظفي المقاولين الذين يتعاملون مع الحكومة الفيدرالية ضد فيروس كورونا مع عدم وجود خيار للاختبار بانتظام في الـ 22 من الشهر الجاري.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى