رياضة

في ذكرى ثورة آذار المجيدة…مباراة ودية بين منتخب قدامى سورية ومؤسسة الماجد للتنمية

بمناسبة ذكرى ثورة الثامن من أذار المجيدة أقامت مؤسسة الماجد للتنمية مباراة ودية بكرة القدم بين فريقها وقدامى منتخب سورية من لاعبي فريقي الاتحاد والحرية على أرض ملعب الكنيسة الإنجيلية بحلب.
وشهدت المباراة التي أقيمت ضمن أجواء ربيعية جميلة حضوراً وتفاعلاً ومشاركة كبيرة في هذه المناسبة العظيمة.
وجاءت المباراة على مدى شوطيها سريعة وحافلة بالإثارة والندية والفرص السانحة للتسجيل مع أداء متوازن لكلا الفريقين على مدار الشوطين.
وكشف لاعبو مؤسسة الماجد عن مهارات كروية ولياقة بدنية عالية رغم تفاوت الأعمار وقصر الفترة التدريبية.
وأشار د.ماجد الركبي رئيس مجلس أمناء مؤسسة الماجد إلى أهمية هذا اللقاء الرياضي والاجتماعي الذي يأتي في ذكرى ثورة الثامن من آذار التي شكّلت نقلة هامة ونوعية في تاريخ سورية منوهاً إلى أنّ هذا النشاط وغيره الكثير يأتي ضمن خطة عمل المؤسسة المتنوعة في الانفتاح على جميع القطاعات والمشاركة في إقامة الفعاليات الاجتماعية المختلفة.
بدوره أشار السيد أحمد مازن بيرم رئيس اللجنة التنفيذية للاتحاد الرياضي بحلب إلى أهمية هذا النشاط الرياضي ومناسبته الكبيرة والأجواء الاجتماعية الرائعة الذي رافقته موجهاً الشكر لمؤسسة الماجد على رعايتها ودعمها لكافة المبادرات الاجتماعية والرياضية التي من شأنها تحقيق التنافسية وتعزيز إنتاجية العمل وزيادتها والانفتاح على كافة شرائح المجتمع.
وأشاد المشاركون بالمباراة بهذا النشاط الرياضي والوطني وأنه حقق الغاية المرجوة منه في التأكيد أنّ وطننا ما زال بخير والرياضة هي أكبر مساحة يمكن أن نعبر من خلالها عن واقعنا كما حقق هدفه في تحقيق التواصل الاجتماعي وهو الأهم قبل البحث عن الفوز والخسارة وطالبوا باستمرارية إقامة مثل هذه الأنشطة.
وجرى في ختام المباراة التي قادها الحكم الدولي ياسر الحسين وانتهت بفوز قدامى سورية 7-5 تكريم الفريق الفائز وتكريم السيد أحمد مازن بيرم رئيس اللجنة التنفيذية للاتحاد الرياضي بحلب والكابتن رضوان الأبرش عضو اللجنة المؤقتة لاتحاد كرة القدم

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى