رياضة

مانشستر يونايتد x توتنهام: اختبار صعب «للشياطين»

يستقبل مانشستر يونايتد اليوم نظيره توتنهام، (19:30 )، ضمن المرحلة التاسعة والعشرين من الدوري الإنكليزي الممتاز. لقاءٌ مصيري يعد بالكثير نظراً إلى صراع الفريقين على المشاركة في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل
يدخل مانشستر يونايتد اللقاء الليلة في حالة معنوية صعبة بعد السقوط القاسي في المرحلة الماضية على أرض جاره اللدود مانشستر سيتي حامل اللقب والمتصدر بنتيجة (1-4)، ما جمّد رصيد فريق المدرب الألماني رالف رانغنيك عند 47 نقطة في المركز الخامس بفارق نقطة خلف آرسنال صاحب المركز الرابع والأخير المؤهل الى دوري الأبطال. وما يزيد من صعوبة موقف «الشياطين الحمر» امتلاك آرسنال ثلاث مباريات مؤجلة، في حين أن خصمهم المقبل توتنهام يتخلّف عنهم بنقطتين فقط مع مباراتين مؤجلتين أيضاً في جعبته.
وبعدما أنهى الدوري الموسم الماضي وصيفاً لجاره مانشستر سيتي البطل، ووصل إلى نهائي الدوري الأوروبي حيث خسر أمام فياريال الإسباني، عزز يونايتد صفوفه هذا الموسم بحثاً عن لقبٍ أول في جميع المسابقات منذ 2017 حين أحرز كأس الرابطة، وأول في الدوري منذ 2013، وذلك باستعادته النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو وضم جايدون سانشو والفرنسي رافايل فاران، لكن الأمور لم تسر كما يشتهي النادي الذي يستضيف توتنهام اليوم وعينه على الموقعة الشاقة الأخرى التي تنتظره الثلاثاء المقبل على أرضه ضد أتلتيكو مدريد الإسباني في إياب ثمن نهائي دوري الأبطال (تعادلا ذهاباً 1-1).
وما يعقد حسابات يونايتد في محاولة ضمان مقعده في دوري الأبطال الموسم المقبل، أن مواجهات شاقة كثيرة تنتظره من الآن حتى نهاية الموسم أمام كل من ليفربول (كان من المفترض أن تكون في المرحلة المقبلة، لكنها تأجلت بسبب ارتباط الأخير بربع نهائي مسابقة الكأس)، ليستر سيتي، إيفرتون، آرسنال وتشلسي.
إذاً تحدٍّ كبير يواجه صاحب الأرض ضد رجال المدرب الإيطالي أنطونيو كونتي الذين أسقطوا مانشستر سيتي في معقله (3-2) ضمن المرحلة 26، وهم قادمون من فوزٍ كبير على إيفرتون بنتيجة (5-0) بفضل ثلاثية قائدهم المتألق هاري كاين الذي تفوق على أسطورة آرسنال تييري هنري في قائمة الهدافين التاريخيين في الدوري الإنكليزي الممتاز بهدفيه 175 و 176 في المسابقة.
وأشرف كونتي على مجموعة من النتائج المثيرة للإعجاب وكذلك «الكئيبة» في شمال لندن، لكنه استعاد عافيته في إطار سعيه للحصول على المراكز الأربعة الأولى بعدما حقق انتصارات متتالية في الدوري.
والجدير ذكره هو انتصار مانشستر يونايتد في مباراة الذهاب (3-0) على أرض توتنهام في مباراة كلفت المدرب السابق لتوتنهام نونو إسبيريتو سانتو وظيفته.
نتائج مثيرة تبقي كل الاحتمالات واردة في مباراة اليوم، وخاصةً مع سعي الطرفين للمشاركة في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى