منوعات

صبي ينجو من الموت بأعجوبة

استطاع صبي صغير من الهند النجاةَ بشكلٍ لا يُصدق من فكّ تمساح عملاق هجم عليه وجرّه؛ حيث قام الصبي بضربه على رأسه..

تعرّض “أوم براكاش ساهو”، أثناء اللعب مع أصدقائه في نهر كاني بشرق الهند، لهجوم تمساح يبلغ طوله 7 أقدام؛ مما أدى إلى جرّه بعيداً والنَيْل من الصبي بفكه.. قضى الفتى 10 دقائق يكافح من أجل تحرير نفسه من فكّي التمساح المفترس القاتل، الذي هرب أخيراً بلكمات على جبهته وعينه، وبمجرد إطلاق سراحه من قبضة التمساح الشرسة، تم نقل “ساهو” إلى مستشفى المقاطعة الرئيسي في كيندرابارا، قبل نقله إلى كلية الطب SCB والمستشفى في كوتاك، ووفقاً للسلطات في منطقة كيندرابارا في أوديشا، لايزال “ساهو” في المستشفى في حالة مستقرة، على الرغم من إصابته بجروح عميقة.
ويُعد هجوم التمساح الذي تعرض له “ساهو” هو الثالث من نوعه خلال شهر، في نفس المنطقة المحيطة بحديقة بيتاركانيكا الوطنية، ولم يحالف الحظُ الجميعَ في الخروج من النهر على قيد الحياة.. “جاناكي جينا”، 54 عاماً، كانت تغسل الأواني في النهر خارج قرية جهاربادا في 26 ايار، عندما قُتلت على يد زاحف متعطش للدماء. “شيف براساد بيهيرا”، 40 عاماً، من قرية نالاباي، هو ضحية أخرى لهجوم تمساح خلال الشهر الماضي، بعد الاستحمام المميت في نهر براهماني..

وفقاً لوسائل الإعلام الهندية؛ فإن التصاعد المقلق للصراع بين التماسيح حول حديقة بيتاركانيكا الوطنية، هو أمرٌ صعب بالنسبة للتماسيح التي تشرُد في المسطحات المائية والجداول ومداخل المياه في المنطقة، ويتزايد قلق المواطنين المقيمين بالقرب من بتاركانيكا من وجود 1784 تمساحاً فيها، قد يهرب بعضها عبر المسطحات المائية ومنافذ المياه، على الرغم من التزام المتنزه بكافة الإجراءات الوقائية؛ لمنع هذه الزواحف من مغادرة مكانها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى