اقتصاد

مصرف التسليف يعدّ التعليمات التنفيذية لتمويل مشاريع الطاقة المتجددة

قال مدير مصرف التسليف الشعبي الدكتور نضال العربيد: إن المصرف يضع حالياً التعليمات التنفيذية اللازمة لتطبيق تمويل قروض الطاقات المتجددة.

وبيّن أن هنالك اتفاق إطاري مع صندوق دعم استخدام الطاقات المتجددة ورفع كفاءة الطاقة لتمويل وتركيب طاقة متجددة للقطاعات المستهدفة، عن طريق منح قروض من دون فوائد، أو دعم فوائد القروض الممنوحة من المصارف العاملة في سورية، وأن استقبال الطلبات يتم عن طريق صندوق دعم الطاقات المتجددة.

إقبال كبير

وقال العربيد: إن قيمة القروض التي منحها المصرف منذ بداية عام 2022 وحتى نهاية شهر أيار بلغت (57,2) مليار ل.س.

وبيّن أن هناك زيادة كبيرة في الإقبال على القروض، حيث بلغ عدد المقترضين (23) ألف مقترض، في حين كانت القروض الممنوحة خلال الفترة نفسها من العام السابق (13) مليار ل.س منحت لما يزيد على (12) ألف مقترض.

وأشار العربيد إلى أن معظم هذه القروض منحت لذوي الدخل المحدود من العاملين في الدولة.

وأكد العربيد أن كتلة الودائع بلغت حتى نهاية شهر أيار من العام الجاري (235,8) مليار ل.س. وبلغت توظيفات المصرف خلال الفترة ذاتها (136,4) مليار ل.س، كما بلغت حصيلة شهادات الاستثمار (251) مليار ل.س.

لم تؤثر

وعن تأثير رفع سعر الفائدة على الإقراض، قال العربيد: إن أثرها كان ضعيفاً حيث لم ينخفض عدد القروض الممنوحة شهرياً، وأشار إلى أن من مشاكل الإقراض صعوبة تأمين الكفالات، والضمانات اللازمة للحصول على القروض، إضافة إلى ارتفاع تكاليف الإقراض.

وأشار العربيد إلى أن المصرف قدم بعض التسهيلات مثل منح قروض للمشاريع المتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة، بسقف إقراض للمشاريع متناهية الصغر 30 مليون ليرة سورية، وللمشاريع الصغيرة 200 مليون ليرة سورية، وللمشاريع المتوسطة 500 مليون ليرة سورية، حيث يستفيد منها القطاع الصناعي والخدمي والتجاري.

وبيّن أنها تمنح لغايات مختلفة: إما لتمويل رأس المال العامل، أو لشراء تجهيزات ثابتة أو تأسيس فعاليات جديدة أو التوسع.

ومن التسهيلات أيضاً عدم التقيد بسقوف الإقراض المحددة، وقبول الكفالات الشخصية من أصحاب الدخل المحدود والفعاليات الإنتاجية، والضمانات العينية (عقارية- أوراق مالية – حسابات جارية – ودائع ….الخ.(

فائدة مدعومة

أضاف العربيد: إنه تم توقيع اتفاق تعاون بين المصرف والصندوق الوطني للمعونة الاجتماعية بمنح قروض للمشاريع المتناهية الصغر مدعومة بسعر الفائدة، حيث يتحمل صندوق المعونة الاجتماعية نسبة فائدة 6% سنوياً، والنسبة الباقية يتحملها المتعامل ويستفيد منها:

“أسر الشهداء والجرحى والأسر المهجرة والعائدة من النزوح الفاقدة لجميع أصولها والأفراد الذين يعملون أعمالاً مؤقتة أو موسمية، وكذلك الفئات من الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة والفاقدة لمعيلها والأسر التي تعيلها نساء ورواد الأعمال والمسرحين المقبولين في برنامج دعم وتمكين المسرحين من خدمة العلم” أصحاب المهن والحرف الصناعية والخدمية والتجارية”.

وبيّن أن هذه القروض تمنح بسقف لا يتجاوز عشرة ملايين ليرة سورية بغايات مختلفة إما لتمويل رأس المال العامل، أو لشراء تجهيزات ثابتة أو تأسيس فعاليات جديدة أو التوسع. ويتم قبول الكفالات الشخصية من أصحاب الدخل المحدود والفعاليات الإنتاجية، والضمانات العينية (عقارية- أوراق مالية – حسابات جارية – ودائع….الخ).

قيد التنفيذ

وأشار العربيد إلى أن المصرف بدأ بمنح قروض الدخل المحدود لأجل طويلة اعتباراً من بداية شهر آذار عام 2022، وذلك للعاملين المدنيين والعسكريين لمدة لا تتجاوز سبع سنوات (84 شهراً) وتمنح حالياً بمعدل فائدة 11,50% سنوياً.

بينما القروض قصيرة الأجل تمنح بمعدل فائدة 11% سنوياً، ومتوسطة الأجل بمعدل فائدة 11,25%.

وتمنح هذه القروض بكفالات شخصية تتضمن كفالة واحدة أو أكثر من العاملين الدائمين في الدولة شريطة أن تغطي نسبة 40% من الأجر الشهري المقطوع للكفيل أو الكفلاء، مضافاً إليها نسبة 100% من التعويضات الثابتة بعد حسم الالتزامات التي يرتبها العامل على نفسه.

قيمة القسط الشهري للقرض، أو كفالة شخصية لا تقل عن اثنتين في حال كان الكفيل من المتقاعدين المدنيين على نظام التأمين والمعاشات من أصحاب الحسابات الجارية الموطنة معاشاتهم لدى أحد فروع المصرف حصراً، وفق الضوابط الموضوعة سابقاً والمبلغة إلى الفروع أصولاً.

وفي حال كان الكفيل من المتقاعدين العسكريين على نظام التأمين والمعاشات أصحاب الحسابات الجارية الموطنة معاشاتهم لدى المصرف أو أي من المصارف العامة الأخرى, شريطة أن تغطي نسبة 40% من مجموع الأجور الشهرية المقطوعة للكفلاء مضافاً إليها 100% من التعويضات الثابتة بعد حسم الالتزامات التي يرتبها العامل على نفسه قيمة القسط الشهري للقرض.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى