صحة

علماء يطورون مادة بيولوجية تحل محل الغضروف التالف وتعيد نموه

يعاني الكثيرون من آلام المفاصل ، خاصة الركبتين، عندما يتلف الغضروف في مفاصل الركبتين، وعندها يكون التعافي بطيئاً جداً، هذا إذا أمكن الشفاء منه على الإطلاق.

ولكن التجارب العلمية أثبتت مؤخراً أنه يمكن لمواد هجينة جديدة تجريبية أن تحل محل الغضاريف يوماً ما لتعزيز نمو غضروف طبيعي جديد.

فقد طور باحثون في جامعة كورنيل الأمريكية مادة بيولوجية هجينة تتكون من ألياف كولاجين طبيعية، حسبما نشره موقع “نيو أطلس”.

وأوضح الباحثون أن المادة الجديدة وهي خليط من الهيدروجيل والكولاجين، تشبه بشكل كبير تلك الموجودة في الكولاجين الطبيعي، مشيرين إلى أنها صلبة ومرنة وناعمة في الوقت ذاته.

وقال الباحثون : تبيّن في الاختبارات المعملية أن المادة تقترب من أداء غضروف المفصل الطبيعي، بالإضافة إلى امتلاكها 11 ضعف طاقة الكسر (وهو مقياس للمتانة)، مضيفين : نظراً لأن المادة الجديدة متوافقة حيوياً، فإنها يمكن أن تلعب دور المضيف لخلايا الغضاريف المجاورة التي تهاجر إليها وتتكاثر.

بدوره، قال الباحث نيكولاوس بوكلاس، الذي أجرى الدراسة بالتعاون مع بروفيسور لورانس بوناسار: في نهاية المطاف، نحن نسعى إلى تحقيق خطوة تخدم أغراض الطب التجديدي، من خلال تكوين قطعة من سقالة يمكنها تحمل بعض الأحمال الأولية حتى يتسنى تجدد الأنسجة بالكامل.

وأوضح بوكلاس ،أنه باستخدام هذه المادة، سيمكن طباعة سقالة مسامية بخلايا ثلاثية الأبعاد يمكن أن تهيئ المجال لتكوين النسيج الفعلي حول السقالة ، بحيث يعمل على تعزيز نمو غضروف طبيعي جديد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى