حوادث

توقيف تاجرَي البناء المخالف في حي الفردوس وتكليف الأمن الجنائي باستكمال التحقيقات والتوسع فيها

على خلفية الكارثة الإنسانية التي حلت بحي الفردوس وذهب ضحيتها 13 مواطناً بينهم نساء وأطفال، أصدرت اللجنة المشكلة من قبل محافظ حلب تقريرها عبر الكشف عن ملابسات حادثة انهيار مبنى الفردوس القديمة تقريرها.

تقرير اللجنة أفضى حتى الآن إلى توقيف تاجري البناء /م .عبود تولد 1977/ و/ ع .عبود تولد 1979 / ،  ولا تزال التحقيقات جارية ، بعد إحالة تقرير اللجنة إلى فرع الأمن الجنائي لاستكمال التحقيقات اللازمة وفق الأصول، واتخاذ الإجراء القانوني المناسب بحق العاملين المقصرين في أداء واجبهم في الرقابة أو قمع  المخالفة،  وكل من تثبت مسؤوليته عن المخالفة سواء كان مالكاً أو حائزاً أو متعهداً أو مشرفاً أو دارساً للبناء أو قائماً بالتنفيذ، وذلك استناداً إلى أحكام المرسوم التشريعي رقم 40 لعام 2012 وتعليماته التنفيذية .

وكانت اللجنة أكدت في تقريرها أن الصور الجوية للبناء توضح تم تشييده في النصف الثاني من عام 2020 ، فيما أوضح التقرير أن البناء مبني من دون ترخيص وإشراف ودراسة ، ويقع ضمن منطقة مخالفات جماعية وأن العناصر الحاملة للبناء مكونة  من البلوك المفرغ، وهو مخالف لاشتراطات الكود العربي السوري للبناء .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى