أخبار سوريةمحليات

مجلس الوزراء: تأمين مستلزمات خطة الزراعات الشتوية واعتماد خطة عمل الشركة السورية لتخزين وتوزيع المواد البترولية

ناقش مجلس الوزراء الإجراءات المناسبة لتسهيل عودة الأهالي إلى منطقة الحرم غير المباشر للنبع في عين الفيجة بريف دمشق، بما يضمن استقرار المواطنين في مساكنهم، والحفاظ على الموارد المائية بالشكل المناسب.

ووجه المجلس خلال جلسته الأسبوعية اليوم برئاسة المهندس حسين عرنوس الوزارات المعنية إلى مواصلة إعادة الخدمات الأساسية “المدارس والصحة والكهرباء والمياه والاتصالات” إلى مدينة معرة النعمان في محافظة إدلب، بالتوازي مع عودة الأهالي إليها، وكلّف لجنة وزارية الاطلاع على الواقع الحالي للمدينة، والإشراف المباشر على إعادة الخدمات الأساسية إليها.

وشدد المجلس على تأمين مستلزمات خطة الزراعات الشتوية للموسم الحالي، من سماد ومحروقات وبذار، وتقديم كل الدعم الممكن للمزارعين، وطلب من الوزارات المعنية منع التعديات على المحاور والطرق الدولية، وخاصة أوتستراد حمص- طرطوس، وحمص-حماة، ودراسة إمكانية استثمار بعض المواقع على هذه الطرق.

وجدد رئيس مجلس الوزراء التأكيد على ضرورة الالتزام بإنهاء أعمال سد 16 تشرين، ووضعه بالخدمة قبل نهاية العام الحالي، بما يحسن الواقع المائي في مدينة اللاذقية، والإسراع بإنجاز محطتي توليد اللاذقية وحلب، ضمن المدة الزمنية المحددة، وطلب من وزارتي النفط والثروة المعدنية والكهرباء تأمين المشتقات اللازمة، لتشغيل أي مجموعة كهربائية يتم إنجازها، بما ينعكس إيجاباً على الواقع الكهربائي في مختلف المناطق.

وأكد المهندس عرنوس ضرورة إعداد قاعدة بيانات تشمل جميع الكفاءات والخبرات المؤهلة في كل وزارة، وإجراء تقييم دوري لشاغلي المراكز الإدارية، ومتابعة تطبيق المرسوم المتعلق بتحويل المدن الجامعية إلى هيئات مستقلة، واتخاد كل ما يلزم لتحسين الخدمات فيها بما ينعكس إيجاباً على واقع الطلبة.

ووافق المجلس على تسوية أوضاع العاملين المتعاقدين سابقاً مع الاتحاد التعاوني السكني والاتحادات التعاونية السكنية الفرعية بالمحافظات، والمستمرين بالعمل لدى مديريات التعاون السكني المركزية والفرعية بإعادة التعاقد معهم بعقود سنوية.

واعتمد المجلس خطة عمل الشركة السورية لتخزين وتوزيع المواد البترولية /محروقات/، لناحية الكوادر البشرية واستثمار أصول الشركة وتطوير آليات العمل، وأكد على استكمال أتمتة عمل المستودعات وخزانات المحطات العائدة للشركة، واستكمال أتمتة توزيع المشتقات عبر البطاقة الإلكترونية، وتفعيل الدفع الإلكتروني وتأهيل البنى التحتية التي تعرضت للتخريب.

وناقش المجلس مشروع صك تشريعي بتعديل قانون الكهرباء رقم 32 لعام 2010 بهدف تشجيع القطاع الخاص على إنتاج الكهرباء بمختلف الاستطاعات، وتنفيذ مشاريع الطاقات المتجددة لإنتاج الكهرباء والمساهمة بتنفيذ استراتيجية الطاقة المتجددة حتى عام 2030.

كما ناقش المجلس مشروع الصك التشريعي الخاص بمنح تعويض خاص للعاملين بوظائف تعليمية وإدارية في المدارس والمجمعات في الأماكن النائية وشبه النائية.

واعتمد المجلس وثيقة المسارات الوظيفية للعاملين من الفئة الأولى في جميع الجهات العامة، ضمن خطوات تنفيذ برنامج الإصلاح الإداري واستثمار العمالة وتوظيفها بالشكل الأمثل.

ووافق المجلس على عدد من المشروعات الخدمية والتنموية والاستثمارية ذات الأولوية في عدد من المحافظات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى