صحة

ديلي ميل: أكثر فائدة ومتعة.. تناول الطعام بيديك

أولئك الذين يتمسكون بآداب السلوك في الطعام يجب أن يعيدوا النظر الآن، هذا لأننا جميعاً كنا نتناول الطعام بطريقة خاطئة، ويجب أن نتناول الطعام بأيدينا، وفقاً لأخصائي نفسي.
فقد قال البروفيسور تشارلز سبنس، من جامعة أكسفورد، إن التخلي عن أدوات المائدة هو سر الاستمتاع بالطعام.
وأضاف: لقد ثبت علمياً أن تناول الطعام بيديك يحسن من نكهة الطعام، بالإضافة إلى مجموعة كاملة من الفوائد الصحية شيء يجب أن يعرفه الكثير من الناس ويقومون به”.
وبينما يتم تناول العديد من الأطعمة الأكثر شعبية في العالم باليدين، فلماذا لا تكون الأطعمة الأخرى كذلك؟
يساعد تناول الطعام بأيدينا على جعلنا أكثر وعياً بما نأكله، ويحسّن من تجربة تناول الطعام لدينا، بدلاً من مجرد استخدام أدوات المائدة دون تفكير كما نفعل دائماً، فالشوكة مثلاً تفصلك عن إحساسك.
وخلال البحث، تبيّن أنّ من بين 2500 شخص شارك فيه، 19 في المئة منهم، أكدّوا بأنّهم شعروا براحة أكبر عند تناول الطعام بأيديهم، بينما قال واحد من كل 10 بأنّ تناول الطعام باليدين جعل من الوجبة ألذّ وأشهى.
ومع ذلك، تبيّن أن غالبية الناس لا يزالون مترددين في تجربتها، مع مخاوف بشأن رد فعل الآخرين.
يُذكر أنّه في وقت سابق من هذا العام، قال البروفيسور سبنس: يغرس الآباء في أطفالهم، فضائل مضغ الطعام وأفواهنا مغلقة نوعاً ما، ومع ذلك، فإن المضغ والفم مفتوح قليلاً قد يساعد على إطلاق المزيد من المركبات العضوية المتطايرة، ما يساهم في حاسة الشم والإدراك العام.
حيث تحتوي جميع اللحوم والفواكه والخضروات على مركبات عضوية متطايرة، والتي من شأنها أن تشكل الروائح المميزة وتساهم في نكهة الطعام.
وختم البروفيسور سبنس: “إن مضغ الطعام بالفم المفتوح يساعد المزيد من هذه المركبات على الوصول إلى الجزء الخلفي من الأنف، وإطلاق الخلايا العصبية الحسية الشمية التي تتصل مباشرة بالدماغ وتحسن من تجربتنا في تناول الطعام”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى